[ فيديو| إذا كنت مهموم وعليك ديون.. اليك حل المشكلة بكلمات من نور ]


الإثنين 26 / 06 / 2017 - 03:18 صباحاً
         

فيديو| إذا كنت مهموم وعليك ديون.. اليك حل المشكلة بكلمات من نور

شبكة البلد  

كثيرا من الناس يشغل بالهم والحزن وأخرين يشعرون بضيق من كثرة الديون التى يطالبهم بها من استدانوا منهم ويظل الحال كما هو من هم وضيق حتى يتوصلوا الى حل مشاكلهم والتى تعتبر بسيطة أذا أخذوا بالأسباب والتفكير السليم للخروج لما هم فيه ويحققوا لأنفسهم السعادة ويتخلصوا من الديون واالهموم وجلب الرزق أيضاً.

وإليكم الحل الأكيد للتخلص من ما تعانون منه بالدعاء الذي يفك الكرب ويذهب الهم:

العظِيمُ الحلِيمُ ، لا إِله إِلاَّ الله رَبُّ العَرْشِ العظِيمِ ، لا إِلَهَ إِلاَّ الله رَبُّ السمَواتِ ، وربُّ الأَرْض ،

الكريمِ » متفقٌ عليه .

–اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين ِ وأصلح لي شأني كله لاإله إلا أنت الله ، الله ربي لاأشرك
به شيئاً .رواه ابن ماجه .

قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم):” دعوة النون إذ دعا بها وهو في بطن الحوت :” لاإله إلا أنت سبحانك

إني كنت من الظالمين لم يدع بها رجل مسلم في شئ قط إلا استجاب الله له ..صحيح الترمذي

الدعاء عند الهم والحزن
اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضِ في حكمك ، عدل في قضاؤك أسالك بكل اسم هو لك


سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجع

القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي .رواه أحمد .

اللهم إني أعوذ بك من الهم والخزن ، والعجز والكسل والبخل والجبن ، وضلع الدين وغلبة الرجال “.

دعاء من أثقلته الديون

وَعن عليٍّ رَضِيَ الله عَنْهُ ، أَنَّ مُكَاتَباً جاءهُ ، فَقَالَ إِني عجزتُ عَن كتابتي . فَأَعِنِّي . قالَ : أَلا أُعَلِّمُكَ كَلِماتٍ

عَلَّمَنيهنَّ رَسُولُ الله صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم لَو كانَ عَلَيْكَ مِثْلُ جبلٍ دَيْناً أَدَّاهُ الله عنْكَ ؟

قُلْ:-« اللَّهمَّ اكْفِني بحلالِكَ عَن حَرَامِكَ ، وَاغْنِني بِفَضلِكَ عَمَّن سِوَاكَ».رواهُ الترمذيُّ.

أن المسلم  لايغفل  عن دعاء “الهم والحزن “فلا تغفلوا عنه  و عليكم بترديدها والاكثار منها هذه الايام



ما يرد في شبكة البلد ,, لا يعبر بالضرورة عن موقف إدارتها او القائمين عليها

 
تقييمات : [0]
   اقرأ ايضا »
عرض الردود
شاركنا رأيك




النشرة البريدية

         


الحقوق محفوظة لـ © شــبكة البلد

Site Go 2.0