فرض من فروض الوضوء يجهله الكثير من المسلمين فيبطل الوضوء والصلاة

شرع الإسلام للمسلمين خمس صلوات في اليوم والليلة ، وشرع لصحة الصلاة صحة الوضوء قبل كل صلاة.

ولكن هل من الممكن ان يكون هناك فرض نغفل عنه أكثرنا يؤدي إلى بطلان الوضوء ؟

قال الله تعالى في سورة المائدة الآية (6) : ” اذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ ” .

هذه الآية وضحت الأعضاء التي يجب على الإنسان غسلها في الوضوء وهي بالترتيب ( غسل الوجه ثم اليدين إلى المرفقين ثم المسح على الرأس ثم غسل الرجلين إلى الكعبين ) .

ففي الآية فرض الله سبحانه وتعالي غسل اليدين إلى المرفقين وهذا الفرض لا يتحقق إلا بغسل اليدين من بداية أصابع الكفين وحتى المرفقين .

فمن ترك غسل الكفين مع المرفقين مكتفياً بأنه غسلهما أول وضوئه لا يجزئ عن غسل الكفين مع الذراعين ، علما بأن غسل الكفين أول الوضوء سنة ، أما الفرض فهو غسل الكفين مع الذراعين ، وهذا عند جمهور العلماء خلافاً للحنفية .

لأن عدم غسل اليدين كاملة من الكفين وحتى المرفقين يخل بالترتيب الموجود في الآية فقد جاء غسل اليدين إلى المرفقين بعد غسل الوجه ، فلو غسل المسلم اليدين أول الوضوء مكتفياً بذلك ثم تمضمأ وإستنشق وغسل وجهه ثم غسل اليدين من الرسغين إلى المرفقين يكون قد تداخل غسل اليدين مع غسل الوجه .

فمن غسل اليدين من الرسغين إلى المرفقين متجاهلاً كفيه ، كان الوضوء غير صحيحا عند غالبية أهل العلم والله أعلم .
شبكة البلد - الأربعاء 27 / 01 / 2016 - 02:55 صباحاً     زيارات 562     تعليقات 0
عرض الردود
أضف تعليقك



إقرأ ايضا +