الظن الذي لا يصدا
يا علام الغيوب
انت قلت لنا
ادعوني
استجيب لكم
ونحن
ها نحن
ندعوك
بجميع
جوارحنا
وكما وصفت
لنا
نفسك
انت الرحيم
ارحمنا
ياربنا
انصرنا
على اعدائنا
فأنت
وحدك
ومن لنا
غيرك
الناصر
المعين
انت الحق
انت الملك
وانت المخرج لما
من كل ضيق
لا إله الا انت
وانت خير
من يستجيب
لغ تخيب
فينا ظنك
نحن نعلم جيدآ
وبالتاكيد
ان ظننا
فيك
ابدآ ابدآ ابدآ
لا
ولا
ولن يخيب
وهو
دائما
المصيب
برئتنا من
كل
نقص
فينا
فانت الشافي
لنا
والرازق
لنا
وانت
وانت
وانت
يا إله
المستضعفين
اجرنا
برحمتك
اطفى لنا
الظما
وانت علام
الغيوب
لا ملجا
لنا
منك
الا انت
وإليك
انصرنا
على
عدونا
الاوحد
والوحيد
فانت القادر
لنا
الا علية
يا خير
معين
الظن الذى لا يصدا



اديب حسين
26/4/2019




hg/k hg`n gh dw]h