ماذا تعرف عن حبوب منع الحمل الرجالية؟

دائماً ما كانت مسؤولية الحمل تقع على عاتق المرأة في حال الإنجاب أو عدمه، من هنا كان لحبوب منع حمل النساء فائدة من ناحية تقرير وقت الإنجاب أو تأخيره، إلى أن ظهرت حبوب منع حمل للرجال أيضاً، فماذا عن هذه الحبوب، وكيف تعمل، وما هي فوائدها وأضرارها على الرجل؟

بداية تابع أيها الرجل من أين أتت هذه الحبوب، ومن اكتشفها؟ هي شجرة تعرف باسم جينداروسا، تنبت في جزر إندونيسيا، تحتوي على مادة حيوية تمنع الحمل المؤقت للرجل، حيث يشرب الرجال الإندونيسيون الشاي المصنوع من أوراقها، إلى أن اكتشفوا أن هذا المشروب يمنع من حمل زوجاتهن بنسبة 99%.

قام بهذه التجارب بامبانج براجوج، العالم المسؤول عن هذا البحث. ويقود بامبانج فريقاً من الباحثين الحكوميين ومن جامعة "إيرلانجا"، إحدى أهم جامعات إندونيسيا.

كيف تعمل هذه الحبوب؟

تقوم هذه الحبوب المصنوعة من الشجرة بتضعيف الإنزيمات التي تسمح للحيوان المنوي الالتصاق ببويضة الأنثى، بعكس حبوب منع الحمل الأنثوية، كون هذه الحبة لا تعبث بهرمونات الرجل، وبهذا تتفادى العديد من الأعراض الجانبية لحبوب منع الحمل.

متى يجب على الرجل تناول هذه الحبة؟

يمكنك تناولها بشكل يومي تماماً، كما زوجتك، ويمكنك تناولها قبل ممارسة العلاقة بساعة؟

أعراض جانبية ممكنة

لا يوجد عوارض خطيرة تذكر، إنما قد يعاني الرجل من عوارض شبيهة لتلك التي تشعرها المرأة، مثل ازدياد في الوزن وفي الرغبة الجنسية، بالإضافة إلى شعور طفبف بالغثيان، أو ظهور حبوب بسيطة.

متى يمكنك الإنجاب في حال قررت ذلك؟

بعد شهر واحد من وقف تناول الحبوب، فتعود الحيوانات المنوية لعملها الطبيعي.
شبكة البلد - الأحد 17 / 01 / 2016 - 05:20 مساءً     زيارات 624     تعليقات 0
عرض الردود
أضف تعليقك