الفرق بين التاريخ الميلادي والتاريخ الهجري

تختلف التقاويم ونظم التأريخ الزمني عند الشعوب و الحضارات تبعا لاختلاف ثقافتها وقيمها ومعتقداتها الخاصة ، حيث بدأ الانسان ومنذ القدم  بمعرفة الازمنة والمواقيت من خلال مراقبته لحركة الكواكب والنجوم ، فكان اليوم هو اول ما عرف من الازمنة من خلال حركة الشمس التي تضبط له بداية يومه ونهايته ، ثم ما لبث ان راقب حركة القمر الذي يهل صغيرا ثم يكبر ويتغير حجمه وشكله يوما بعد يوم ، وما يلبث ان يبدأ بالتلاشي بمقدار ايام عرفها وسماها الشهر . وراقب حركة النجوم وتلألئها بالسماء ، منها ما يزداد لمعانا ومنها ما يخفت , ومنها ما يظهر لايام معدودة ومنها ما يلازم بعضها بعضا ، فعرف من خلالها السنة و فصولها ، وحدد بها الاتجاهات والمسافات في سفره وترحاله ،  قاطعا الصحاري الموحشة ، والبحار المظلمة مهتديا بضياء القمر ودلالات مواقع النجوم .

السنة الشمسية او ( التاريخ الميلادي ).
تعتمد معظم دول العالم بتحديد اشهر السنة ومواقيتها تبعا لحركة الشمس على مدار 24 ساعة وهو ما يسمى اليوم الشمسي ، وقد تم تقسيم السنة الميلادية الى اثني عشرة شهرا ميلادية ، تبدا بيوم الاول من كانون الثاني كل عام وتنتهي بتاريخ الحادي والثلاثين من كانون الاول من كل عام .

وقد تم اعتماد الاول من كانون الثاني ايار منذ القرن السادس عشر الميلادي ، حين اعتمد روسيا هذا اليوم كتقويم رسمي مع بداية كل عام سنة 1700 للميلاد بامر من بطرسها الاكبر .
وبهذا اليوم الذي يعود الى تأريخ ميلاد النبي عيسى عليه سلام كما تقول الكتب التاريخية ، فقد تم تصنيف الازمنة الى زمنين او عصرين مختلفين ، قديمه ما قبل ميلاد السيد المسيح ويرمز له بالرمز ق.م وحديثه ما هو بعد ميلاد المسيح عليه السلام ويرمز له بالحرف م

والسنة الميلادية مبنية على عدد من الاسام يبلغ نحو 365 يوم وربع اليوم ، تم تقسيمها على اشهر السنة جميعها بايام مختلفه منها ما كان له احدى وثلاثين يوما ومنها ما كان له ثلاثين يوم ما عدى الشهر الثاني وهو شهر شباط وعدته 28 يوم ويزاد عليه يوم واحد كل اربع سنوات مرة واحدة لجبر ربع اليوم المتبقي من ايام السنة .


السنة القمرية ( التاريخ الهجري عند المسلمين )
اعتمد المسلمون على التقويم القمري وكذلك اعتمدت كثيرا من الشعوب وجهة النظر ذاتها بتحديد اشهر السنة وبداياتها ، وذلك ان عدد ايام السنة لا يمكن قسمته فعلا برقم صحيح على عدد الاشهر ، وان السنة بالفعل تتغير مواقيت بدايتها ونهايتها ، فتم اعتماد ظهور القمر وغيابه كبداية لاشهر السنة ونهاياتها ، وهو الذي تقوم عليه معظم مواقيت الشعائر الدينية والعبادات ، ونظرا لان السنة القمرية تقل بعدد الايام عن السنة الميلادية بعشرة ايام بالحد الادنى فان مواقيت التاريخ القمري تتغير من سنة الى اخرى ويتغير موضعها في الاشهر الميلادية ، حيث تتقدم كل سنة نحو عشرة ايام فتكون بداياتها ونهاياتها في جميع اوقات السنة الميلادية وتدور بهذا النحو دورة كاملة كل 36 عام .


تحويل التاريخ الميلادي الى الهجري وبالعكس

يختلف التاريخ الميلادي عن الهجري باختلاف السنوات ، فلو القينا نظرة الى تاريخ اليوم 9/3/1977 للميلاد الذي يعتمد على التقويم الشمسي  لوجدناه موافقا تماما لليوم 18/3/1397 الهجري المبني على التقويم الزمني القمري،   بينما لو بحثنا عن نفس تاريخ اليوم السابق ولكن في سنة ميلادية اخرى ولنفرض تاريخ اليوم 9/3/1988 للميلاد لوجدنا ان الامر اختلف كثيرا وابتعد عن الشهر الثالث الهجري الذي كان موافقا للتاريخ الاول ، حيث ان التاريخ الهجري بحسب التقويم القمري لهذا اليوم هو  20/7/1408 هجرية.

ومن خلال هذه الاداة التي يوفرها هذا الموقع يمكنك البحث عن التاريخ الميلادي والهجري والمقارنة بينهما ويمكنك تحويل التاريخ الهجري الى ميلادي وايضاً تحويل التاريخ من ميلادي الى هجري  ، حيث ستعرف تاريخ ميلادك بالتقويمين .

تحويل التاريخ 
شبكة البلد - داود ابومويس - الثلاثاء 25 / 12 / 2018 - 01:52 صباحاً     زيارات 204     تعليقات 0
عرض الردود
أضف تعليقك